تناول الماء للرضع

تناول الماء للرضع

تناول الماء للرضع :

تناول الماء للرضع يبدأ من بعد 4 أو 6 أشهر ليس قبل ذلك لأن هذه الفترة هي فترة الرضاعة الطبيعية أو فترة الرضاعة عن طريق اللبن الصناعى
فى حالة عدم قدرة الأم على الرضاعة وهذا اللبن كاف جدا فى هذه الفترة بالنسبة للطفل الرضيع
وهذا ما ينصح به الأطباء حتى لا يشبع الطفل نتيجة امتلاء البطن بالماء مما يؤدي إلى احساسه بالشبع وعدم احتياجه للرضاعة المغذية.

ملاحظات مهمة :-

  1. حتى تبعدي رضيعك عن تعرضه لمرض الجفاف سواء كان ذلك بسبب حرارة الجو أو إصابته بالإسهال أو الترجيع
    فعليكي بالتزويد من اللبن سواء بالرضاعة الطبيعية أو اللبن الصناعى واحذري إعطاءه المياه فى هذه الفترة لأن تناول الماء للرضع في هذه الفترة تسبب الكثير من المشاكل.

    وإذا كان باحتياج للمياه فعليكي باستخدام محلول الجفاف الذي يحتوي على المعادن والأملاح اللازمة لجسمه.
  2. ولكن إذا كان طفلك يعاني من مرض الإمساك ففي هذه الحالة ينصح الأطباء بإعطائه نسبة من الماء
    ولكن يشترط أن تكون قليلة بقدر 1/4 كوب مياه أو 4 ملاعق كبيرة مع كل وجبة طعام فى اليوم.
تناول الماء للرضع
تناول الماء للرضع

كما قلنا أن تناول الماء للرضع في هذه الفترة تسبب الكثير من المشاكل منها :

  1.  عدم نمو وزن الطفل بشكل طبيعي نتيجة شربه كمية من الماء ، فـــ تناول الماء للرضع في هذه الفترة يعمل على امتلاء بطنه
    مما ينقص من فرص زيادة شهية للرضاعة فبالتالي يؤثر على زيادة وزن الرضيع وفقدانه للكثير من الوزن المطلوب.
  2. كمية اللبن فى صدر الأم تتأثر بامتلاء بطن رضيعها بالماء ، فــ تناول الرضع للماء يجعل يشعرون بالشبع
    مما لا يجعلهم فى احتياج للبن الأم مما يؤثر على كمية اللبن في صدرها.
  3. ظهرت مؤخرا بعض الأبحاث التي تقول أن مرض الصفراء له علاقة كبيرة بــ تناول الرضع للماء.
  4. كما ظهر أيضا مؤخرا ما يسمى بإصابة الطفل الرضيع بتسمم الماء ولكنها غير منتشرة ، وإنما تحدث عند تناول الرضع للماء بطريقة سريعة
    مما يفقد الجسم بعض من كميات الصوديوم والأملاح المفيدة للجسم.
    وذلك يؤدي لدخول الرضيع في حالة من الغيبوبة أو التشنجات -لا قدر الله- نتيجة تخفيف دم الطفل بالماء.

اقرئي أيضا : معتقدات غير صحيحة حول نوم الطفل الرضيع

 

رابط مختصر:

https://wp.me/p7nSHC-3RN 
اتركي تعليقا
error: Content is protected !!